نماذج امتحانات ادر


أعلنت دبي خلال العام ۲۰۱۳ عن رؤيتها لتكون عاصمة للاقتصاد الإسلامي. فالمبادئ الإسلامية تلعب دوراً أساسيا ً اليوم في بيئة الأعمال العالمية، حيث بلغ حجم الاقتصاد الإسلامي حوالي ۲٫۳ تريليون دولار أمريكي بنمو في عدد السكان المسلمين وصل إلى ۱٫۶ مليار نسمة.

ودعماً لهذه الرؤية، تسعى غرفة تجارة وصناعة دبي من خلال احدى استراتيجياتها إلى تعزيز ودعم نمو الاقتصاد الإسلامي عالمياً. وتماشياً مع هذه الاستراتيجية وتحت رعاية كريمة من صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي –رعاه الله- أطلقت الغرفة بالتعاون مع شركة “تومسون رويترز” القمة العالمية للاقتصاد الإسلامي خلال العام ۲۰۱۳٫

وقدمت هذه القمة مفهوم الاقتصاد الإسلامي المتماسك لجميع أفراد العالم، حيث أصبحت هذه القمة السنوية منصة لأكثر من ۲۰۰۰ شخصية من صناع القرار وقادة الأعمال بهدف التواصل ومناقشة القضايا الهامة التي تؤثر على ركائز الاقتصاد الإسلامي السبعة وهم: التمويل الإسلامي، وصناعات الحلال، والسياحة الحلال، والاقتصاد الرقمي الإسلامي، والفنون الإسلامية، والمعايير والشهادات الإسلامية، والتعاليم الإسلامية.

وستستضيف دبي خلال الفترة ۱۱-۱۲ أكتوبر ۲۰۱۶ الدورة الثالثة من القمة العالمية للاقتصاد الإسلامي، حيث ستركز القمة على المسؤولية الاجتماعية ومفهوم الأوقاف ومبادئ العمل الخيري كأساس للأنشطة التجارية.

  • أعلنت دبي خلال العام ۲۰۱۳ عن رؤيتها لتكون عاصمة للاقتصاد الإسلامي.
  • فالمبادئ الإسلامية تلعب دوراً أساسيا ً اليوم في بيئة الأعمال العالمية
  • حيث بلغ حجم الاقتصاد الإسلامي حوالي ۲٫۳ تريليون دولار أمريكي
  • بنمو في عدد السكان المسلمين وصل إلى ۱٫۶ مليار نسمة.

ودعماً لهذه الرؤية، تسعى غرفة تجارة وصناعة دبي من خلال احدى استراتيجياتها إلى تعزيز ودعم نمو الاقتصاد الإسلامي عالمياً. وتماشياً مع هذه الاستراتيجية وتحت رعاية كريمة من صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي –رعاه الله- أطلقت الغرفة بالتعاون مع شركة “تومسون رويترز” القمة العالمية للاقتصاد الإسلامي خلال العام ۲۰۱۳٫

وقدمت هذه القمة مفهوم الاقتصاد الإسلامي المتماسك لجميع أفراد العالم، حيث أصبحت هذه القمة السنوية منصة لأكثر من ۲۰۰۰ شخصية من صناع القرار وقادة الأعمال بهدف التواصل ومناقشة القضايا الهامة التي تؤثر على ركائز الاقتصاد الإسلامي السبعة وهم: التمويل الإسلامي، وصناعات الحلال، والسياحة الحلال، والاقتصاد الرقمي الإسلامي، والفنون الإسلامية، والمعايير والشهادات الإسلامية، والتعاليم الإسلامية.

وستستضيف دبي خلال الفترة ۱۱-۱۲ أكتوبر ۲۰۱۶ الدورة الثالثة من القمة العالمية للاقتصاد الإسلامي، حيث ستركز القمة على المسؤولية الاجتماعية ومفهوم الأوقاف ومبادئ العمل الخيري كأساس للأنشطة التجارية.

أخبارالتحديثات

مالمطورموقع الكتروني

دیدگاهتان را بنویسید

نشانی ایمیل شما منتشر نخواهد شد. بخش‌های موردنیاز علامت‌گذاری شده‌اند *

12 + 16 =